أبو يعرب المرزوقي يحذّر : تونس على شفا جرف هار !

أبو يعرب المرزوقي يحذّر : تونس على شفا جرف هار !

هذا تعليق كتبته على هامش ما أعلنته الصدى حول من دعاهم السيد المشيشي المكلف بتشكيل حكومة الرئيس الثانية. فمن حق كل تونسي بل ومن واجبه أن يبدي رايه في ما يحدث من خروج عن العمل بالدستور والتعيين التحكمي. لكن بما أن الأحزاب قبلت للمرة الثانية أن تخضع للابتزاز بدعوى الحرص على مصلحة تونس وهو أمر لا أصدقه لأن مصلحة تونس لا تقتضي السماح بالعدوان على الدستور وتغييره بانقلاب يقوم به رجل غير مسؤول مصاب التوحد فإني أرى من حقي ومن واجبي أن أتوجه إلى المكلف بما يلي: طبعا أنت لا تستشير المختلف بل تكتفي بمن يتطابقون مع رؤية هي لك أو لمن عينك. وهو ما يعني أنك تنتظر في شبه الاستشارة هذه من يؤيدك وليس من ينصحك بحق. لذلك ورغم أني اعلم أنك لن تستشير امثالي-إذ تكون لا تعرفني أو تكتفي بمن يشوه من لا يعجب المتلاعبين بمستقبل الوطن- فإني اسألك بعض الاسئلة واعتبر جوابك عنها هو معنى المشورة الصادقة: 1-هل عندك رؤية لتونس ولماذا لم تعرضها حتى تستمد منها شرعية التعيين على الأقل للتغطية على عدم شرعيته الدستورية لأنه ليس من حق الرئيس أن يعين بحسب تحكمه بل يعين الأقدر لعلاج مشكل تعطل الحكومة السابقة أي من يحصل على ثقة البرلمان طوعا لا كرها بالابتزاز الرئاسي. 2-أم هل رؤيتك هي عين رؤية من عينك أي تحقيق الكتاب الأخضر والاحمر وجعل تونس مثل مستعمرات إيران في المشرق اي لبنان جديدة تتقاسمها فرنسا وإيران (لا تنس أن القذافي في آخر شطحاته كان حليف ساركوزي ويبشر بدولة الفاطميين)؟ 3-هل تنوي الحكم بمن تسميهم خبراء محايدين من جنس من تستشيرهم اي من جربهم النظام السابق وبان فشلهم بدليل مآله؟ فتأتي بهم من المريخ ولا ينتسبون إلى العائلات السياسية التونسية المعروفة؟ وإذا كان غير منتم فهو "بلو" في السياسة وفي إدارة الدولة فهل يعني ذلك أنك ستعمل بمن سيتعلم الحجامة في رؤوس اليتامى؟ 4-هل تنوي الحكم بالحزيبين حزب البسكلات وحزب البراميل والمافيات التي تتحكم في كل شيء ومنهما الاتحاد الذي أوصل البلاد إلى الأفلاس وهروب رأس المال وتوقف جل مصادر الثروة التونسية وبمافيات الدولة العميقة التي خربت البلاد مثله وهو واحدة منها؟ 5-وأخيرا هل تحترم إرادة الشعب فتحكمه بمن اختارهم كما اختار رئيسك بمقتضى مهامهم التي يحددها الدستور الحالي أم تريد تطبيق الدستور الذي يحلم به رئيسك وسيكون نهاية تونس التي ستصبح مسرحا للملالي كالعراق وسوريا ولبنان لأن المليشيات التي يفكر فيها بدأت تعمل وهي التي ستقود تونس إلى ما عليه هذه البلدان فتكون نكباتها من جنس ما عرفته لبنان بسبب حلف رئيسها المتفرنس مع حزب الله المتأيرن ؟ أجب عن هذه الاسئلة في ضميرك وحكمه ثم قرر بصورة لن تلزمك إلا أنت إذا كنت حقا مستقلا عن تحكم من عينك ولم يلزمك بعقد خفي كما فعل ما سلفك الذي ما يزال يصول ويجول رغم الشبهات المؤكدة على أنه حرامي. وإلا فالشرف وحتى مستقبلك السياسيء يقتضيان أن تتخلى عن تكليف سيلعنك التاريخ التونسي مستقبلا إذا أصبحت دمية لقهرمانات ديوان قرطاج. أو فكرت في ما فكر فيه سلفاك اللذان استغلا الدولة للإثراء ولبعث حزب من عدم. ملاحظة إضافية: لمعرفة حالة الاقتصاد التونسي أعتقد أنك لا تحتاج لمشورة خبراء كبار مثل محافظي البنك أو أصحاب البنوك أو الفنانين ممن كان لهم في حالها نصيب. فيكفي أن تعالج ما جره فساد الحكومات السابقة وفساد الاتحاد ومن يسيطر على أكثر من نصف الاقتصاد الموازي ومن يتصرف في عطاءات الدولة كما فعل زميلك الحالي وستخرج من عنق الزجاجة. أما الخبراء الذين دعوتهم فهم كلهم مسهمون في الوضعية لأنهم كانوا ولا يزالون في خدمة من أوصل الدولة إلى الافلاس. إذا كنت بحق صادقا وحتى حريصا على مستقبلك السياسي وأنت ما تزال شابا أتتك فرص بيان معدنك هل أنت فعلا رجل دولة أم من جنس الفاسدين الذين جعلوا تونس محمية متسولة حتى قبل الثورة ثم خاصة بعد الثورة. والسلام من أبي يعرب المرزوقي الذي يؤمن بأن تونس على شفا جرف هار بسبب من في قرطاج ومن يحيط به من مستشاري السوء ومثقفي عقاب الزمان لأن طاقم الاستشارة لا ينبغي أن يكون من اختصاص واحد فضلا عن عدم الخبرة السياسية وسوء التكوين في التاريخ وخاصة في الاستراتيجيات السياسية والتوازنات الدولية.


شنوة رأيك ؟

like
6
dislike
0
love
1
funny
2
angry
0
sad
1
wow
0