أمريكا : تحلل عشرات الجثث لضحايا كورونا بنيويورك.. فاحت رائحتها فاكتشف السكان كارثة الشاحنات الأربع

أمريكا : تحلل عشرات الجثث لضحايا كورونا بنيويورك.. فاحت رائحتها فاكتشف السكان كارثة الشاحنات الأربع

عثر سكان منطقة بروكلين في ولاية نيويورك الأمريكية على 4 شاحنات لحفظ الموتى، في أحد الأحياء، تضم 50 جثماناً لضحايا فيروس كورونا وقد تحللت أجسامهم، في ظل تكدس جثامين الوفيات بشكل كبير، وعدم قدرة السلطات المحلية على الانتهاء سريعاً من إجراءات الدفن.

تقرير لصحيفة “نيويورك تايمز الأمريكية“، الأربعاء 29 أفريل 2020، قال إن السكان لاحظوا انبعاث روائح كريهة في المنطقة، ما دفعهم إلى طلب السلطات وتسجيل الشكاوى.

دار الجنازة: أحد مسؤولي الشرطة قال إن عناصر الشرطة توجهوا إلى مكان الحادث، وهو دار الجنازة في منطقة بروكلين، بعد اتصالات من الأهالي، وقد اكتشفوا أن الدار التي تنطلق منها الجنازات للدفن قد استأجرت شاحنات لحفظ الجثامين، نتيجة لكثرة أعداد الوفيات وعدم وجود أماكن متاحة بالداخل.

تعمل الدار من خلال استخدام مكيفات هواء عالية لتبريد الغرف والحفاظ على الجثامين من التحلل، لكن نتيجة لتعطل في المكيفات تحللت الجثث.

فيما لا تزال نيويورك في صدارة الولايات الأمريكية من حيث عدد الإصابات والوفيات الناجمة عن الفيروس. وبلغ عدد الإصابات في الولاية 291 ألفاً و996، والوفيات 22 ألفاً و668.

في حين تتصدر الولايات المتحدة قائمة وفيات وإصابات كورونا عالمياً.

زيادة الإصابات: كان من المنتظر أن يتم حرق الجثث بعد انتهاء دار الجنازة من الجثامين الموجودة بالداخل، لكن مع مرور الأيام وتزايد أعداد الوفيات تحللت الجثث وانتشرت الروائح الكريهة في المنطقة بالكامل.

في السياق ذاته، أغلقت قوات الشرطة مسرح الجريمة في المنطقة بالكامل، وفتحت تحقيقاً عاجلاً وكبيراً في الحادث. كما تم استدعاء وزارة الصحة التي تشرف على دور الجنازة إلى مكان الحادث، لتحديد ما إذا كانت دار الجنازة تتعامل مع الجثامين بشكل مناسب أم لا.

إجراءات الفحص: تأتي هذه الحادثة لتكشف عن حجم الأزمة التي تواجهها ولاية نيويورك جراء انتشار فيروس كورونا، وعدم قدرة السلطات على مواجهته أو تقليل خسائره.

سابقاً، قال حاكم ولاية نيويورك الأمريكية آندرو كومو إنه سيسمح للصيادلة المستقلين بجمع عينات للكشف عن فيروس كورونا المستجد، وسيوسّع عمليات الكشف عن الأجسام المضادة بدءاً بفرق التصدي في الخطوط الأمامية والعاملين الأساسيين.

قال كومو أيضاً في إفادة صحفية إن أعداد المرضى بالمستشفيات في مختلف أنحاء الولاية انخفض إلى نفس المستوى الذي كان عليه قبل 21 يوماً، وذلك في أحدث مؤشر على بدء انحسار الأزمة.

تمديد الإغلاق: ومع انتشار الفيروس قال حاكم نيويورك آندرو كومو إن من المحتمل أن يتم تمديد أمر البقاء في المنازل إلى ما بعد 15 ماي، في أجزاء كثيرة من الولاية، ولكن يمكن تخفيف القيود في بعض الأجزاء إذا كانت لديها سعة كافية في المستشفيات وتفي بمعايير أخرى.

أضاف كومو في إفادة يومية أن 337 من سكان نيويورك لقوا حتفهم في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة بسبب كوفيد-19، المرض الناجم عن فيروس كورونا المستجد، بانخفاض عن 367 في اليوم السابق، وهو أدنى عدد للوفيات اليومية منذ 30 مارس 2020.

عربي بوست


شنوة رأيك ؟

like
1
dislike
0
love
1
funny
0
angry
0
sad
1
wow
1