التوازن بين العمل والعلاقات العاطفية يحتاج بعض التنازلات.. 7 تنبيهات للنساء القويّات لتحقيقه

التوازن بين العمل والعلاقات العاطفية يحتاج بعض التنازلات.. 7 تنبيهات للنساء القويّات لتحقيقه

غالباً ما تفشل النساء العاملات، في الموازنة بين حياتهن العاطفية والعمل من دون أن يتأثر أحدهما بالآخر، وهذا التوازن ليس بالأمر الصعب إذا اتبعن بعض النصائح.

الموازنة بين العمل والحب

ليس هناك أي شيء في هذا العالم ليس له ثمن، والعمل كذلك يحتاج منكِ بعض التنازلات، فوفق موقع Thought Catalog الأمريكي، فإن هناك 7 أمور أساسية، على المرأة معرفتها من أجل تحقيق التوازن بين الحب والعمل.

iStock/ 7  تنبيهات للنساء القويّات اللاتي يسعين إلى تحقيق التوازن بين العمل والعلاقات العاطفية

iStock/ 7 تنبيهات للنساء القويّات اللاتي يسعين إلى تحقيق التوازن بين العمل والعلاقات العاطفية

قومي بالعمل الذي تحبينه، وتذكّري أن الحب يستلزم العمل

لا يهم إن كنتِ تعملين في وظيفة العمر أو تُواعدين فارس أحلامك، ستمر عليكِ أيام سيئة بكل تأكيد.

وستأتي عليكِ أوقات تعانين فيها كثيراً، المهم ألا تستسلمي في تلك الأوقات.

وتذكّري، حتى أفضل الأمور في حياتك قد تسبب لكِ التوتر والضغط من وقت إلى آخر.

iStock/ قومي بالعمل الذي تحبينه، وتذكّري أن الحب يستلزم العمل

iStock/ قومي بالعمل الذي تحبينه، وتذكّري أن الحب يستلزم العمل

لا تسمحي لأي شخص بأن يقف في طريق أحلامك

هناك عائلات في بعض الدول العربية ترى في هذا الطلب تمرداً على العادات والتقاليد، ولكن هذا الأمر مهم وعلى النساء أن يكنّ أكثر وعياً تجاهه.

مثلاً يجب على الشخص الذي تحبينه أن يدعم أحلامك، كما يجب أن يكون لديه إيمان كامل بك.

إذا كان يطلب منكِ التخلي عن شغفك وطموحاتك ولا يرى أي فرص لنجاحك، فتأكَّدي أنك اخترتِ الشخص الخطأ.

iStock/ إذا كان يطلب منكِ التخلي عن شغفك وطموحاتك ولا يرى أي فرص لنجاحك، فتأكَّدي أنك اخترتِ الشخص الخطأ.

iStock/ إذا كان يطلب منكِ التخلي عن شغفك وطموحاتك ولا يرى أي فرص لنجاحك، فتأكَّدي أنك اخترتِ الشخص الخطأ.

أحياناً تفقدين التوازن فلن يسير كل شيء كما هو مخطط له

أحياناً تلقي عليكِ الحياة بأعبائها واختباراتها، فقد يواجه حبيبك حالة وفاة في عائلته وتضطرين إلى الابتعاد عن العمل أسبوعاً أو اثنين، لتركيز طاقاتك على هذا الشأن العائلي.

أو قد يُسنِد إليكِ العمل مشروعاً ضخماً تضطرين معه إلى إهمال علاقاتك الاجتماعية والعاطفية عدة أيام.

إذا كانت علاقتك العاطفية قوية بما يكفي، فستتمكنين من تجاوز كل هذه المنعرجات الصعبة، لأنكما تدركان معاً أنها مؤقتة.

من السيئ أن تفوتك بعض الأحداث المهمة، ولكن لا بأس بذلك

قد تقررين إلغاء أو تأجيل بعض الأعمال، لقضاء وقت أطول مع من تحبين، أو قد تفوتين حفلة عليكِ حضورها مع حبيبك، من أجل حضور اجتماع مهم.

عليكِ أن تفهمي ما معنى أن بإمكانك الحصول على كل شيء؛ هذا يعني أن بإمكانكِ الحصول على علاقة عاطفية صحية ومسيرة مهنية مزدهرة، ولكن لا يمكنكِ أن تكوني في مكانين بالوقت نفسه.

iStock/ من السيئ أن تفوتك بعض الأحداث المهمة لكن لا بأس

iStock/ من السيئ أن تفوتك بعض الأحداث المهمة لكن لا بأس

لا مانع من أن تكوني مرهقة قليلاً

من الصعب تحقيق التوازن بين الحياة الاجتماعية والمهنية، ولكن لا يمكنك أن تستهلكي نفسك لآخر درجة.

إذا وصلتِ لمرحلة الإرهاق الشديد، فألقي نظرة إلى جدول أعمالك، وابحثي عما يمكن ترحيله إلى وقت لاحق.

يمكنكِ التحقق من بريدك الإلكتروني في العمل، لكيلا تضطرين إلى ذلك في المنزل.

يمكنك أن تطلبي من شريكك ألا يراسلك في أثناء العمل، لتتمكني من التركيز أكثر وتعودين إلى المنزل أبكر. بعض التغييرات الصغيرة أحياناً تصنع فوارق كبيرة.

أولوياتك ستختلف على مدار اليوم، ولا بأس في ذلك

خلال عطلة نهاية الأسبوع، قد تتجاهلين رسائل العمل، لأنك تخططين لقضاء اليوم على الشاطئ مع شريكك.

ولكن في صباح يوم الإثنين، قد تختارين عدم الإفطار مع شريكك، للوصول إلى العمل باكراً، لترك انطباع جيد لدى المدير.

يجب ألا تنظري إلى مثل تلك الأمور على أنها اختيار بين الشريك والعمل، أو تفضيل عملك على شريكك.

سوف تتغير الأولويات حسب اليوم، والوقت، والحالة المزاجية أيضاً.

تستحقين علاقة حب صحية ومسيرة مهنية مزدهرة

لا تقنعي نفسك بضرورة التضحية بأحد جوانب حياتك من أجل النجاح في جانب آخر.

يمكنك تحقيق أحلامك المهنيّة مع الزواج بفارس أحلامك، يمكنك تحقيق ذلك، عليكِ فقط بذل الجهد المطلوب لذلك. 

عربي بوست


شنوة رأيك ؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0