موظف بالخارجية يُؤكد وجود شبهات فساد وإفشاء وثائق سرية بالوزارة

موظف بالخارجية يُؤكد وجود شبهات فساد وإفشاء وثائق سرية بالوزارة

أعلن الدبلوماسي السابق المكلف بالشؤون القنصلية والإقتصادية والثقافية بمالطا والموظف الحالي بوزارة الخارجية « محمد هيثم بلطيف » اليوم الأربعاء، عن وجود شبهات فساد مالي بسفارة تونس بمالطا، تتمثّل في المس بمعلومات ووثائق سرية للدولة وتسريبها والاستيلاء على أموال عمومية وتدليس أوراق سرية.
وبين المتحدث في تصريح لإذاعة موزاييك أف أم، بأنه تم إعلام الوزارة بكل هذه الملفات لكنّها لم تتّخذ أي إجراء في الغرض.

كما أشار الموظف إلى وجود تعتيم على بعض ملفات الفساد في الوزارة من طرف وزير الخارجية السابق خميس الجهيناوي لأنّ المعنيين بالأمر مقربون منه، مؤكدا أن هذه التجاوزات مثبتة حيث أنها تمت مراسلة الوزير في خصوصها وله علم بكل ما يحصل ولم يتحرّك .
كما كشف محمد هيثم وجود  »تعيينات دون احترام المعايير لأشخاص مقربون من الجهيناوي على غرار السفير الحالي لتونس في مالطا الذي كان يشغل خطة قنصل في جنوة والمتعلقة به شبهة اختلاس أموال عمومية وأثبتت التهمة عليه لدى الوزارة لكنّها لم تقم بإحالة الملف على القضاء ».


شنوة رأيك ؟

like
0
dislike
1
love
0
funny
0
angry
0
sad
1
wow
0