موقع ميدل إيست آي البريطاني: حملة ممنهجة..متزامنة ومضلّلة من إعلام دولة الإمارات وحلفائها لضرب راشد الغنوشي

موقع ميدل إيست آي البريطاني: حملة ممنهجة..متزامنة ومضلّلة من إعلام دولة الإمارات وحلفائها لضرب راشد الغنوشي

نشر موقع ميدل إيست آي البريطاني تقريرا تحت عنوان Tunisia's Rached Ghannouchi wins libel case in UK High Court تحدث فيه عن الحملة الممنهجة من اعلام الإمارات و حلفائها ضد رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة الإسلامية.

و تحدث التقرير عن الحكم الصادر عن المحكمة العليا البريطانية لصالح السياسي التونسي راشد الغنوشي على خلفية قضية في التشهير و الثلب رفعها ضد موقع MEO (الممول من دولة خليجية) و أحد المحررين بعد أن زعموا دعم حزبه للإرهاب في تونس .

و أردف المقال بأن وثائق المحكمة تظهر أن القاضي ماثيو نيكلين قد قضى لصالح الغنوشي مساء أمس الخميس بإدانة السيد هيثم الزبيدي مدير تحرير الموقع المذكور.

و بحسب مكتب محاماة كارتر روك الذي يترافع لصالح الغنوشي فإن المحكمة ستعقد جلسة إستماع أخرى في 10 جوان لتقييم الاضرار التي لحقت السيد راشد الغنوشي و تغريم الموقع المشتكى به على خلفية مقال نشر في 5 جويلية 2019 ادعى بأن حركة النهضة هي واجهة لمنظمة إرهابية مع مزاعم بتلقي اموال من دولة قطر .

و أضاف الموقع البريطاني بأنه و حسب المحامي كارتر روك فإن الغنوشي و حزبه ملتزمون بالعملية الديمقراطية و كانت حركة النهضة في طليعة الحساسيات السياسية التي أنجحت المسار الديمقراطي التونسي و كرّست التعددية و التداول السلمي على السلطة .

و اردف كاتب المقال بأنه حاول الإتصال بموقع MEO طلبا للتعليق حول الحكم القضائي لكن دون الحصول على رد .

حملة ممنهجة ... و أعتبر موقع ميدل ايست اي أن راشد الغنوشي يتعرض لحملة ممنهجة من وسائل الإعلام المدعومة إماراتيا ...بنشر أخبار مضللة بشكل متزامن عن رئيس البرلمان التونسي بما في ذلك الإدعاء بإستثرائه غير المشروع منذ عودته لتونس سنة 2011.

طارق عمراني 


شنوة رأيك ؟

like
1
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0