موند افريك : هذه الوزيرة ممثلة الإتحاد الأوروبي و راعية المصالح الاجنبية في تونس

موند افريك : هذه الوزيرة ممثلة الإتحاد الأوروبي و راعية المصالح الاجنبية في تونس

 نشر موقع موند افريك الفرنسي مقالا تحت عنوان Lobna Jribi, la ministre tunisienne en vue qui avance masquée تحدث فيه عن لبنى الجريبي الوزيرة المكلفة بالمشاريع الوطنية الكبرى في حكومة إلياس الفخفاخ معتبرا أن السيدة الأنيقة ذات ال 46 سنة هي الممثلة الحقيقية لأوروبا في الحكومة التونسية .

و اضاف المقال بأنه و منذ الثورة في تونس تصدرت الجريبي كل المنابر الإعلامية للترويج لنهج تشاركي و موحّد لمكونات المجتمع المدني ثم دخلت غمار السلطة عبر حزب التكتل من اجل الحريات الذي كان أحد مكونات الحكم بعد انتخابات المجلس الوطني التأسيسي .

و أردف المقال بأن السيدة الجرببي تعمل كباحثة ضمن مركز الدراسات "سوليدار" أحد أكثر المراكز الليبرالية تشددا ،و بالعودة لمصادر تمويله نجد أن الجهات الاوروبية الليبرالية أكبر الداعمين .

و اردف المقال بأنه من الغريب أن لا تتفطن اي جهة في تونس لهذه التمويلات التي يتلقاه مركز بحوث للوزيرة التونسية نصيب الأسد فيه .

و أشار كاتب المقال بصورة ساخرة إلى ان الإتحاد الأوروبي في تونس و المصالح الأجنبية لديها من يمثلها كل أسبوع في المجلس الوزاري .

و أضاف بأن الوزيرة التي تتبنى العقيدة الليبرالية للحكومات الاوروبية دائما ما كانت قريبة من السلطة منذ 2011 بشكل مباشر او غير مباشر ،حيث عمل مركز اليحوث "سوليدار " طيلة 5 سنوات على تقديم الإستشارات و تحليل و تقييم السياسات العامة للحكومات و من المفارقة أنه من بين التوصيات التي قدمها المركز لتونس سنة 2019 كانت هناك توصية للباحثة عفاف الحمامي المراكشي المستشارة السابقة للوزير المكلف بالمشاريع الكبرى و الإصلاحات توفيق الراجحي و بما أن العالم صغير فقد وجدنا لبنى الجريبي في ذات الوزارة في حكومة الفخفاخ.

طارق عمراني 


شنوة رأيك ؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
2
wow
0