هكذا علق سيف الدين مخلوف على الاستقالات الأخيرة في حزبه  

هكذا علق سيف الدين مخلوف على الاستقالات الأخيرة في حزبه   


على خلفية الاستقالتين المتتاليتين للنائبين عن إئئتلاف الكرامة راشد الخياراي ميلاد بن دالي علّق الاستاذ سيف الدين مخلوف رئيس الكتلة عبر التدوينة التالية:
لنفترض أننا أخذنا رئاسة لجنة الطاقة التي لنا فيها بطبيعتنا عضوين .. وتركنا لعبير موسي رئاسة لجنة القوات الحاملة للسلاح .. ألا يعني ذلك نسيان أهم نقطة في برنامجنا .. وهي فصل الأمني عن الإداري .. وتحرير التونسيين من ابتزاز البوليس لهم على وثائقهم الإدارية .. فهل سنكون وقتئذ ثوريين وشرفاء ؟؟؟ 
كان لنا خيار واحد بين اللجنتين التي تركتهما ولم تطلبهما لا النهضة ولا التيار ولا حركة الشعب قبلنا .. واخترنا ما نراه استحقاقا ثوريا وأولوية المضطهدين في كرامتهم وفي قوتهم من أجل جواز سفر أو بطاقة سوابق .. وفي نفس الوقت لم نتخلى عن ملف الطاقة والثروات ونحن موجودون في لجنة الطاقة وبقوة .. فقط ننتظر تشكيل الحكومة للانطلاق في العمل ..

هذا اجتهادنا .. إن كان صوابا فلنا بإذن الله أجران .. وإن كان دون ذلك فحسبنا صدقنا .. والأجر الواحد ..
 
المهم أن نكون عند الله خيرا مما يقولون .. وأفضل مما يظنون


شنوة رأيك ؟

like
13
dislike
3
love
2
funny
2
angry
5
sad
0
wow
1