أبو يعرب المرزوقي : تونس تدار من ديوان قرطاج بأوامر المقيمين العامين و غايتهم "لبننة" تونس

أبو يعرب المرزوقي : تونس تدار من ديوان قرطاج بأوامر المقيمين العامين و غايتهم "لبننة" تونس

إذا تنازل المخلصون لحرية تونس وقيم الثورة اليوم فإن ذلك لن يغير من الأمر شيئا لأن المنتسبين الى الحماية وأحفاد الصبايحية سيزدادون صلفا وهم يسعون لتوريط قوتي الدولة الامنية الداخلية والخارجية حتى يمصروا تونس ويقلدوا مثالهم الاعلى في مصر وسوريا فيحفتروا كل شيء.

وإذا تنازلت قيادات النهضة هذه المرة خوفا من التهديد بعزل الشيخ من رئاسة المجلس أو من التهديد بالتعديل الوزاري واخراج وزرائها فسيخسرون الرهان. فالعزل آت لا محالة.

والتعديل كذلك إذا بقيت الحكومة الحالية. والأفضل الانطلاق من قبول ذلك وكأنه قد حصل حتى يتحرروا من الابتزاز. فإذا تمسكوا بالمبدأ فرضوا العودة إلى الدستور فرفضوا ما حصل في الممارسة من الغائه.

لا بد من إنهاء حكومة الرئيس التي عطلت كل المؤسسات فجعلت الدولة تدار من قرطاج وصارت الدولة التي لا ندري من يديرها أو لنقل إننا ندري ولا نريد أن نجابه الحقيقة إن مآل تونس هو اللبننة أي أكثر من التمصير والحفترة والسورنة.

فتونس تدار من ديوان قرطاج بأوامر من المقيميْن العاميْن: القديم والجديد والكل يعلم من هو القديم. ولا أشك في أن الجديد لا يغفل عمن هو أحد.

الآن حصحص الحق وتحتم التصدي. وحينها فمهما فعل أعداء تونس لن يستطيعوا فكاكا سيرضخون إذا رأوا العزيمة وارإدة التصدي أيا كانت الكلفة. فالاسلاميون وكل المؤمنين بحرية تونس وبقيم الثورة من كل النخب والشعب بات عليهم فرض عين أن يتصدوا لهذا المآل الجاري الآن بكل صراحة وجلاء.

كل هروب بدعوى الخوف على مصالح تونس تفريط فيها وليس حماية لها ولن تحميها التنازلات التي تقوي جرأة الأعداء فالمعركة وصلت حدا جعلهم يدفعون إلى الصدام دفعا ولا بد من قبول التحدي. كفى تنازلات وليختر الشعب مصيره.

وذلك هو معنى طلبي الاستعداد من اليوم الثاني لوفاة السبسي لأني كنت متوقعا ما نراه الآن وقد كتبته في عديد المحاولات. ويمكن لأي باحث صادق أن يعيد قراءة النصوص التي كتبتها في الموضوع.

فلا معنى لفكر استراتيجي لا يتوقع المآلات إذا كانت عنده المقدمات. ونص المقايضة فيه تذكير بالمقدمات التي بنيت عليها التوقعات. وهذه تتمة.


شنوة رأيك ؟

like
5
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0