أسباب عودة الوزن بعد فقدانه

أسباب عودة الوزن بعد فقدانه


تتسبب بعض الأسباب في استعادة الوزن الزائد بعد فقدانه، ولذلك يجب التعرف على هذه الأسباب وتفاديها بعد الإنتهاء من تطبيق الحمية الغذائية.

4 أسباب لعودة الوزن الزائد بعد فقدانه
يقع كثير من الأشخاص في فخ اكتساب الوزن مجدداً بعد رحلة طويلة من الإلتزام بحمية غذائية قد تمتد لسنوات.

وهناك بعض العوامل المعقدة التي لا يمكن التحكم فيها بعد فقدان الوزن، مثل العمر والجنس والوراثة.

ولكن يمكن التحكم في بعض العوامل الأخرى، والتي تساعد على استقرار الوزن وثباته.

أسباب عودة الوزن بعد فقدانه
تعرف على أبرز أسباب يمكن أن تؤدي إلى استعادة الوزن الزائد بعد فقدانه.

1-عدم اتباع نظام غذائي صحي
يتصور بعض الأشخاص أنه بمجرد فقدان الوزن، يمكنهم تناول مختلف الأطعمة مجدداً، وذلك نتيجة شعورهم بالحرمان طوال فترة اتباع الرجيم.

وهذا خطأ شائع، حيث أن الحفاظ على الوزن وعدم استعادته مرة أخرى يتطلب تغيير نمط الحياة المعتاد إلى نمط صحي، يعتمد على الاكثار من الأغذية المفيدة والقليلة في سعراتها، وتجنب الأطعمة غير الصحية والتي تسبب زيادة الوزن.


وهذا لا يعني الإمتناع التام عن الأطعمة المفضلة، بل يمكن تناولها بين حين واخر، بحيث لا تؤثر على النظام الغذائي الصحي.

2-اتباع حمية غير صحية
في حالة فقدان الوزن عن طريق حمية غير صحية، مثل الرجيم الكيميائية وأنظمة الرجيم السريعة، فإن الجسم لا يفقد الدهون بل السوائل، ويمكن ملاحظة انخفاض الوزن بشكل مؤقت.

وبمجرد التوقف عن هذا الرجيم الكيميائي، يبدأ الوزن في العودة من جديد بشكل سريع.

وينطبق هذا على أي رجيم يساعد في فقدان الوزن سريعاً.

ولا تقتصر سلبيات الرجيم السريع على استعادة الوزن فحسب، بل أنه يؤثر على صحة الجسم نتيجة عدم الحصول على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.

3-عدم ممارسة الرياضة
تساعد الرياضة بانتظام في الحفاظ على الوزن من الزيادة، وبالتالي فإن عدم ممارسة الرياضة يمكن أن يسرع من اكتساب الدهون من جديد، وخاصةً مع اتباع حمية غير صحية.

كما أن الرياضة تساهم في شد الجلد المترهل خلال الرجيم وبعد الإنتهاء منه، ولذلك تعتبر الرياضة من العادات الأساسية خلال فقدان الوزن.

يمكن تقليل عدد أيام ممارسة الرياضة واختيار تمارين خفيفة إذا كان الأمر مرهقاً، ولكن دون التوقف عن ممارستها.

4-كثرة الإجهاد والتوتر
يتسبب الإجهاد الشديد في خفض التمثيل الغذائي بالجسم، وهو ما يقلل من عملية حرق الدهون.

ومع العودة لتناول الطعام بطريقة طبيعية، وزيادة الإجهاد والتوتر، يزداد الوزن.

كما أن التركيز في العمل وعدم وجود وقت كاف لتناول الوجبات الثلاثة أو اختيار أطعمة صحية، سيزيد فرص اكتساب الوزن من جديد.

أيضاً يميل كثير من الأشخاص للإكثار من تناول الطعام عند الشعور بالتوتر والقلق، مما يجعلهم أكثر عرضة لزيادة الوزن.

طرق الوقاية من استعادة الوزن بعد فقدانه
من خلال بعض الطرق، يمكن تفادي استعادة الوزن بعد التخلص منه، وتشمل:

فقدان الوزن ببطء: من خلال اختيار نظام غذائي صحي لفقدان الدهون، والذي يضمن ثبات الوزن وعدم استعادته بسهولة.
إعادة حساب السعرات الحرارية المناسبة لك: يجب اتباع نظام غذائي صحي بعد فقدان الوزن للحفاظ عليه، وينبغي معرفة عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم يومياً، بحيث لا تتخطاها.
اختيار يوم أسبوعي للأطعمة المفضلة: ولكن هذا لا يعني تناول هذه الأطعمة على مدار اليوم، لأنه يمكن أن تسرع من زيادة الوزن مرة أخرى.
ممارسة الرياضة: من الأمور الأساسية التي تساهم بشكل كبير في الحفاظ على الوزن وحرق الدهون الزائدة بعد الإنتهاء من الحمية الغذائية.
اتباع نمط غذائي صحي: ليصبح أسلوب حياة وليس مجرد نظام مؤقت لفقدان الوزن.
مراقبة الوزن: وذلك من خلال مطالعة الميزان والتأكد من أن الوزن ثابت ولا يزداد بمرور الوقت.
وفي حالة ملاحظة أن الوزن يزداد، يجب التوقف عن العادات الغذائية الخاطئة، والإلتزام بالنمط الصحي.


شنوة رأيك ؟

like
0
dislike
0
love
1
funny
1
angry
0
sad
0
wow
0