إعلامي مصري :مورو يسعى الى إحداث جيش رابع على غرار الحرس الثوري الإيراني!

إعلامي مصري :مورو يسعى الى إحداث جيش رابع على غرار الحرس الثوري الإيراني!

هاجم الإعلامي المصري نشأت الديهى على قناة "TeN TV "، الأستاذ عبد الفتاح مورو الذي وصفه بمرشح الإخوان في تونس، وقال "ان لدينا معركة مستمرة ودائمة مع القواعد الاخوانية في كل مكان، وليس لدينا مع الاخوان وكلما انبثق من الإخوان أي حواجز في أي دولة، والاخوان وحدة عضوية واحدة ..وفي كل دولة عندوهم مركز او حزب نحن لهم بالمرصاد لأنو دا مسألة أمن قومي مصري". وحذر الديهي من خطورة عبد الفتاح مورو واتهمه بالسعي الى تأسيس جيش رابع!"مورو قال عايز اعمل جيش رابع،ايه ياعم! قالك جيش رابع عشان نحافظ على الامن، ماهو تونس فيها 3 جيوش البر والبحر والجو، قالك نعمل جيش رابع، عايز يعمل زي ايران يبقى عندهم حرس ثوري". ليس الجيش الرابع او الجيش السيبراني هو المشكلة فتلك لا تتعدى النكتة البلهاء، إنما المشكلة أن يدعو الإعلامي المصري الذي يستضيف في برنامجه الوزراء وكبار المسؤولين، ان يدعو الى ملاحقة حركة النهضة في بلادها لاجتثاثها كما فعلوا مع شرعية 25 يناير، ويؤكد أنه أمام الأمن المصري لا يؤمن بالحدود! تلك دعوة إجرامية، تؤشر الى ان عسكر الدم وبعد أن فشل في تصدير ثقافة الدبابات والخراب بالطرق الغير مباشرة يلوّح اليوم بالطرق المباشرة، ويسعى إلى انتهاك السيادة الوطنية من اجل ملاحقة الأحزاب التي لا تروق له!!! سيقف المتابع للإعلام المصري والإماراتي هذه الأيام على درجة السعار التي أصابت أبواق أبو ظبي والقاهرة جراء الانتقال السلس للسلطة بعد رحيل السبسي، ثم الحملات الانتخابية التي ضغطت على اعصابهم ثم المناظرة التلفزيونية التي دفعت بهيجانهم إلى الذروة، كان من الصعب عليهم متابعة الفسيلة حين تمضي في النمو، لانهم يدركون ان الفسائل ستتمدد ولو بعد حين، عندما يتعالى صراخهم وتتفاقم جعجعتهم، حينها نعلم يقينا أنهم تفطنوا الى موسى التونسي الذي يتربى على مقربة من قصور فراعين العرب، يدركون أن سبعطاش ديسمبر داهمتهم بغتة، لذلك يجهزون الى الضربات الاستباقية ومن ثم تكثير الغبار والدخان، حتى لا ترى الشعوب العربية عملية الاستعراض الديمقراطي التي تتم على أرض على بن غذاهم و خير الدين باشا.. تلك ثنائية الثورة والإصلاح التي تخشاها انظمة القمع ، أنظمة باتت تدرك ان محمياتها ستتحول قريبا إلى دول مستقلة.

نصر الدين السويلمي


شنوة رأيك ؟

like
1
dislike
0
love
0
funny
1
angry
0
sad
0
wow
0