الأمراض الشائعة في فصل الصيف وكيفية الوقاية منها

الأمراض الشائعة في فصل الصيف وكيفية الوقاية منها



يرتبط موسم الصيف بالعديد من الأمراض التي يمكن أن تصيب الجسم، ولذلك يجب اتباع الإجراءات الوقائية التي تقلل فرص الإصابة بهذه الأمراض.

أكثر أمراض شائعة في موسم الصيف: يجب الحذر منها
هناك العديد من الأمراض التي تنتشر في موسم الشتاء مثل الأنفلونزا والبرد والسعال، وفي المقابل، ترتبط مجموعة من الأمراض بموسم الصيف، والتي تتراوح بين مشكلات صحية بسيطة وأمراض خطيرة.

فيما يلي، قائمة بأكثر الأمراض شيوعاً في موسم الصيف وطرق الوقاية منها.

1-التسمم الغذائي
يمكن أن يحدث التسمم الغذائي في أي موسم، ولكنه يزداد في موسم الصيف نتيجة كثرة التنزه والسفر لقضاء العطلات في بلاد مختلفة، وبالتالي تناول الأطعمة خارج المنزل.

وتتسبب الأطعمة الملوثة في الإصابة بالام المعدة والغثيان والإسهال أو القيء، وتؤدي إلى اضطرابات الهضم، وقد يصل الأمر إلى التسمم الغذائي.

ولتفادي هذه المشكلة، ينصح بالبحث عن مطاعم موثوقة واختيار الأطباق الصحية في حالة تناول الأطعمة بالمطاعم.

كما ينبغي غسل اليدين جيداً قبل تناول الطعام.
هي حالة مرضية تحدث بسبب التعرض لأشعة الشمس الحارقة مع بذل مجهود شديد مثل ممارسة الرياضة أو أي مهام تتطلب التواجد في أماكن حارة لفترات طويلة.

ويمكن أن تتفاقم ضربة الشمس لتسبب السكتة الدماغية الحرارية.

وتزداد فرص الإصابة بضربات الشمس في حالة الإجهاد الكبير وسوء التغذية وعدم الحصول على قسط كاف من النوم، ولذلك يجب الإهتمام بهذه الأمور للوقاية من ضربات الشمس.

أيضاً ينصح بارتداء القبعة أثناء النزول في النهار، والإبتعاد عن أشعة الشمس الضارة قدر المستطاع.

وغالباً ما يرتبط موسم الصيف بالام الرأس والصداع والشعور بالإرهاق والإعياء نتيجة إرتفاع درجة الحرارة.

ولذلك يجب الإهتمام بشرب كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم لتعويض ما يفقده الجسم من سوائل عن طريق التعرق.

3-حروق الجلد
أيضاً يؤدي التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة للإصابة بحروق في الجلد، وخاصةً في حالة السفر والجلوس تحت أشعة الشمس على شاطىء البحر.

فمع الجلوس تحت أشعة الشمس الضارة، يتعرض الجلد للحروق ويتحول لونه للأحمر، وبالتالي يسبب الام عند لمسه، ومع الوقت يتغير لونه إلى البني ثم يبدأ في التقشر.

وأفضل طريقة للوقاية من حروق الشمس هي تطبيق واقي الشمس المناسب للبشرة، وذلك قبل مغادرة المنزل في أي وقت من اليوم.

كما يجب الحفاظ على رطوبة البشرة من خلال شرب الماء وتطبيق المرطب على الجلد، ويفضل عدم الجلوس في مناطق معرضة لأشعة الشمس المباشرة.

4-الطفح الجلدي
يعتبر الطفح الجلدي من المشكلات الصحية الشائعة خلال موسم الصيف لدى الكبار والصغار أيضاً.

ويحدث ذلك نتيجة ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير، وخاصةً في البلاد العربية، وفرط تعرق الجسم.

وعندما تمتص الملابس العرق وتحتك بالجلد، فيمكن أن يصاب الجلد ببقع وحبوب حمراء وطفح جلدي والتهابات، وتتسبب هذه الإلتهابات في الشعور بالحكة.

كما أن نزول المسبح يمكن أن يعرض الجسم لحساسية والتهابات الجلد، لأن الأمراض يمكن أن تنتقل عن طريق الماء.

ويمكن الوقاية من الطفح الجلدي من خلال الإنتظام على الإستحمام يومياً في موسم الصيف، ويفضل استخدام الماء البارد.

كذلك يجب اختيار ملابس قطنية خفيفة لا تسبب حساسية الجلد، مع تغيير الملابس باستمرار وخاصةً بعد تعرقها.

وفي حالة نزول المسبح، يجب الإستحمام فور الصعود لتطهير الجسم.

5-التهاب العين
تنتشر الأمراض المتعلقة بالبكتيريا والفيروسات في موسم الصيف، والتي يمكن أن تسبب تهيج والتهابات في مختلف أعضاء الجسم.

ويعد التهاب العين أو التهاب الملتحمة من الأمراض الناتجة عن الفيروسات والبكتيريا، والفطريات، كما يمكن أن يحدث نتيجة تحسس العين من المواد الكيميائية.

وللوقاية من التهابات العين، يجب الحفاظ على نظافة المكان وتطهيره جيداً، والحفاظ على نظافة اليدين باستمرار، وتهوية المنزل لتنقية الجو من أي بكتيريا وفيروسات.

6-الام العظام والمفاصل
نتيجة تشغيل مكيف الهواء لفترات طويلة، يمكن أن تصاب العظام والمفاصل بالتهابات، وخاصةً خلال النوم، حيث يقوم بعض الأشخاص بتسليط هواء المكيف بشكل مباشر على الجسم.

ومع الوقت، يتسبب هذا في الشعور بالام شديدة في مختلف أجزاء الجسم، وخاصةً منطقة أسفل الظهر.

ولذلك ينصح باستخدام المكيف بدرجة مناسبة وليست شديدة البرودة، كما لا يجب تسليطه على الجسم مباشرةً، وعدم التعرض له والجسم متعرق.

7-جدري الماء
من الأمراض المعدية التي تنتشر في موسم الصيف، ويظهر على هيئة طفح جلدي باللون الأحمر، مصحوباً بحمى، ويسبب الشعور بحكة في الجلد وتعب بالجسم.

وغالباً ما ينتشر جدري الماء بين الأطفال، ولكنه يمكن أن يصيب الكبار إذا لم يسبق الإصابة به من قبل.

وتكون الوقاية من هذا المرض عن طريق الإبتعاد عن الأشخاص المصابين به، ولذلك لا ينصح بالتواجد في الأماكن المغلقة والمزدحمة في موسم الصيف، حيث أنه ينتقل عن طريق التنفس والتلامس.

8-الحصبة
أيضاً تعتبر الحصبة من الأمراض المعدية التي تزداد فرص الإصابة بها خلال موسم الربيع والصيف، وهو يشبه جدري الماء في طريقة انتقاله، ويظهر على هيئة بقع بيضاء في جميع أنحاء الجسم.

ويصاحب هذا المرض بعض الأعراض مثل الحمى الشديدة والتهاب الحلق واحمرار العين.

ويحتاج المريض إلى انعزال خلال فترة الإصابة حتى لا يسبب عدوى للأشخاص المحيطين.

ومثل جدري الماء، تكون الوقاية من خلال تجنب الإحتكاك بشخص مصاب بالمرض، وكذلك الإبتعاد عن الأماكن الممتلئة بكثير من الأشخاص.

وينصح أيضاً بتقوية المناعة لدى الأطفال من خلال تناول الأغذية الصحية يومياً، فهذا يقلل فرص انتقال العدوى.

9-النكاف
من بين الأمراض الصيفية المنتشرة هو مرض النكاف، وهو مرض فيروسي شديد العدوى، ويصيب الأطفال بشكل خاص.

ينتقل المرض عن طرق النفس والسعال أو العطس، ومن أبرز أعراضه تضخم الغدد اللعابية والام العضلات، الحمى، الصداع، فقدان الشهية، والضعف العام.

وللوقاية من هذا المرض، ينصح بالحصول على اللقاح الخاص به.


شنوة رأيك ؟

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0